جست‌وجوی پنهان داشتن كارتير، الرجال


كارتير، الرجال

hublot klassisk fusion king guld
james bond omega ur
replika luksus ure til mænd p {margin: 0; padding: 0;} مكتبة الشيخ المقدسي منهاج السنة عـقــيــدة أهـــل الـجـنـة الــفــريــضــة الــغــائـبـة كــــتــــب وأبـــــحــــاث مـــــــــــــقــــــــــــــالات قــــضـــايـــا فــقــهــيــة التـــاريــخ و الســــــيـــر حــــــــــــــــــــــــــوارات أشـــبــــال الــتــوحــيــد مـــــــــطــــــــويــــــــات فــــــرق ومـــــذاهــــــب مجــــــــــــــــــــــــــــلات المجـموعـــات الإعــلامية بــيــانـــــــات المــــنــبــر صوت التوحيد مـــــــرئــــــيـــــــــــــات خـطـب ومــحـــاضـــــرات حـــــــداء الـــمــجــاهـــد عيون الكلم مــخـتــارات شــرعـــيـــة الــجـهــاد والــشــهـــادة الأخــــلاق والـــرقــائـــق الـــواقــع الــمــعــاصـــر مــوضــوعـات مــتـنـوعـة منبر التوحيد و الجهاد   Ù…نتدى الأسئلة   Ø§Ù„تصنيف الموضوعي للأسئلة   ÙÙ‚Ù‡ المعاملات   Ø­ÙƒÙ… بيع السلع المقلدة والعربون و بعض أحكام البيوع   Ø­ÙƒÙ… بيع السلع المقلدة والعربون و بعض أحكام البيوع رقم السؤال: 1142

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ، أشكركم و أشكر الشيخ أبا محمد ،  حفظكم الله جميعا ،  على هذا المجهود المبارك ... أرجو منكم أن تجيبوني عما يلي مشكورين إن شاء الله : السؤال الأول :أبيع أحذية رياضية لماركات عالمية ك: Nike و Adidas و Puma و غيرها لكنها مقلدة ، بأثمنة في متناول الكثير من طبقات الشعب عكس الأصلية ، ما حكم المتاجرة فيها ـ لأني قرأت فتوى تحرم المتاجرة في منتوجات الماركات المسجلة لأنها تضر بالشركة صاحبة المنتوج الأصلي ، و هل ينطبق هذا على شركات  صليبية او يهودية كالماركات المذكورة أعلاه التي  تتضرر بسبب التقليد علما أنها أي الأصلية و المقلدة يتم استيرادها من خارج بلادنا ، و هل ينبغي التفريق بين الشركات الصليبية اليهودية ، و الشركات التي يديرها مسلمون، و هل يجب على المسلم المتاجر في مثل هذه السلع أن يبحث في معنى كل ماركة يبيعها أم هو من التكلف ، لأن منها ما قد يحتمل أن يكون في الأصل اسما لبعض خزعبلات اليونان و ءالهتهم أو النصاري أو اليهود المناقض للتوحيد و يصعب معرفة مراد أصحاب هذه الماركات من تسمياتها ؟ أم يقتصر فقط على الشعار فإن كان يحوي صليبا أو رمزا يدل على ما يناقض التوحيد طمسه ؟ السؤال الثاني :هل يجوز عرض نماذج لبعض السلع التي لا أملكها و إنما أملك منها القليل أو أملك منها نموذج واحد فقط،  للتجار كي يتعرفوا عليها و على جودتها و على ثمن البيع  على أساس أنها أي السلعة إن أعجبتهم أوفر لهم منها ما يريدون و بثمن تقرر مسبقا لما عاينوا النماذج ، هل هذا يعد بيعا أقصد معاينة السلعة و الموافقة على الثمن ، علما أني لم أستلم أي مبلغ  و لا أملك بعد السلعة التي طلبها مني التاجر ؟ السؤال الثالث :ما حكم العربون إذا ما دفع المشتري جزءا من ثمن السلعة كي لا يبيعها التاجر لمدة معينة اتفق عليها الطرفان لكن المشتري لم يتمكن من تسديد الباقي  او تخلف عن الموعد المتفق عليه ، هل يرد إلى صاحبه أم يحتفظ به البائع ؟

السائل: Ø¹Ø¨Ø§Ø³ الأزدي المجيب: اللجنة الشرعية في المنبر بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله المتاجرة بالألبسة والأحذية التي لها ماركة مسجلة ، إما أن تكون شركات أصحابها مسلمين ، وإما أن تكون شركات عالمية أصحابها كفار وصليبيون ويهود كـ ( Nike و Adidas و Puma) فإن كان أصحابها مسلمين فلا يحل الاعتداء على حقوقهم المالية ومن هذه الحقوق ( الحقوق الفكرية والمعنوية ) وأصحاب هذه الشركات والماركات بذلوا الكثير من المال والجهد والوقت والدعاية والإعلان في سبيل إشهار تلك الماركات وجعلها رائجة ومقبولة عند زبائنها ، والمتاجرة فيها وتقليد تلك الماركات يؤدي إلى إلحاق الضرر بتلك الشركات ، وهو ما أفتى به المجمع الفقهي في قراره الصادر في دورة مؤتمره الخامس بالكويت من 1 إلى 6 جمادى الأولى 1409 هـ/ 10 إلى 15 كانون الأول (ديسمبر) 1988م . (الاسم التجاري ، والعنوان التجاري ، والعلامة التجارية ، والتأليف والاختراع أو الابتكار هي حقوق خاصة لأصحابها أصبح لها في العرف المعاصر قيمة مالية معتبرة لتمول الناس لها . وهذه الحقوق يعتد بها شرعًا فلا يجوز الاعتداء عليها ) .اهـ مجلة المجمع الفقهي لكن ينبغي التنبيه إلى أنه لا يجوز الغش والتدليس والخداع وذكر كثير من المواصفات الوهمية والكاذبة لترويج تلك الماركات ولتحصيل أعلى سعر لها ، وهو ما يتم في الترويج لأغلب المنتجات التي لها ماركة مسجلة . وأما إن كان أصحاب هذه الشركات والماركات كفارا وصليبين ويهود كالشركات المسئول عنها( Nike و Adidas و Puma) فيحل شرعا المتاجرة بالماركات المقلدة منها وذلك لأن مال الكافر لا عصمة له إن أخذ من غير غدر وخديعة فكيف إذا كانت شركات يهودية أو صليبية معروفة بمعاداتها للمسلمين لكن يشترط بيان حقيقة هذه السلعة من كونها تقليد للسلعة الأصلية ويعرف ذلك ضمنا في أغلب الأحيان من خلال السعر الرخيص الذي يطرح في الأسواق . وأما الشعارات والماركات التي توجد على الألبسة ، فان كانت تمثل صليبا ، فلا يحل بيعها أو شراؤها و المتاجرة فيها حرام ، وإن كان الشعار في الأصل اسما لبعض خزعبلات اليونان وغيرها ، كماركة ( Nike ) اله القوة عند اليونان فالذي يظهر لي جواز المتاجرة فيها لأنها أصبحت ماركة تجارية ولا تدل إلا على ذلك ولا يتبادر للذهن إلا أنها شركة رياضية وماركة عالمية لإنتاج الملابس الرياضية ، وهذه الشعارات من عموم البلوى أصبحت تراها على الألبسة الداخلية والخارجية و الحقائب و الأحذية والحزام والنظارة والساعة وألعاب الأطفال والطاقية و الجوارب وغيرها الكثير ومن مارس التجارة عرف حقيقة ذلك ، والمسألة محل نظر واجتهاد ، وتفرغ الشعار من محتواه ودلالاته الأصلية مع طول الاستعمال وعدم الاعتناء بالمعنى أو الدعوة إليه شيء وارد وواقعي كما نرى في زماننا من استعمال بعض من لا خلاق لهم لكلمة التوحيد أو التكبير كشعار وعلم أو علامة مع حربهم لأهل التوحيد وأنصار الدين ، والعكس كذلك فتستعمل بعض الهيئات الدولية بعض شعارات النصارى الدينية التي لم تعد تدل عند هذه الهيئات الا على المعنى الاغاثي والاسعاف والانقاذ ونحوه فلا ينبغي التشديد على المسلمين في مثل هذا فضلا عن التكفير به .. وأما عرض نموذج وعينة من السلعة وأنت لا تملكها ، والاتفاق على الكمية والسعر وطريقة الدفع والمواصفات ، من غير إبرام لعقد البيع إلا بعد امتلاك السلعة ، فهو جائز شرعا وكلا الطرفان بالخيار بعد الوعد الصادر منهما لإتمام عقد البيع ، فإذا امتلكها البائع ابرم العقد بحسب الاتفاق ( الوعد ) السابق ، قال الإمام الشافعي : ( وإذا أرى الرجلُ الرجلَ السلعة، فقال: اشتر هذه وأربحك فيها كذا، فاشتراها الرجل، فالشراء جائز، والذي قال: أربحك فيها بالخيار، إن شاء أحدث فيها بيعاً، وإن شاء تركه ) الأم ولا يعد هذا من قبيل بيع ما لا يملك لأن الاتفاق السابق وعد غير ملزم وليس بيعا ، وان كان يملك السلعة ويعرض نموذجا أو عينة للمشتري مع غياب السلعة فالبيع صحيح وملزم ، وللمشتري خيار فوات الوصف فيحق له فسخ البيع إذا كانت السلعة غير مطابقة للمواصفات المطلوبة ، وان كانت مطابقة فهو ملزم بالشراء وأما بيع العربون فهو (أن يشتري السلعة يدفع إلى البائع درهما أو غيره على أنه إن أخذ السلعة احتسب به من الثمن وإن لم يأخذها فذلك للبائع يقال عربون وأربون وعربان واربان ) المغني ذهب الحنفية إلى أنه عقد فاسد ، وعند المالكية والشافعية عقد باطل ويروى ذلك عن ابن عباس والحسن ، واستدلوا بالحديث الذي يرويه عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : ( نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن بيع العربان ) مسند أحمد ، قال الشيخ الألباني : ضعيف ، وقال شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف وذهب الحنابلة إلى جوازه ، وفعله عمر رضي الله عنه وعن ابن عمر أنه أجازه وقال سعيد بن المسيب و ابن سيرين لا بأس إذا كره السلعة أن يردها ورد معها شيء قال ابن قدامه في المغني : (وإنما صار أحمد فيه إلى ما روى فيه عن نافع بن عبد الحارث أنه اشترى لعمر دار السجن من صفوان بن أمية فإن رضي عمر وإلا فله كذا وكذا قال الأثرم : قلت لأحمد تذهب إليه ؟ قال : أي شيء أقول ؟ هذا عمر رضي الله عنه وضعف الحديث المروي ) المغني فيجوز للبائع أخذ العربون إذا عدل المشتري عن الشراء لأن المعروف عرفا كالمشروط شرطا وهو ما ذهب إليه المجمع الفقهي المنعقد في دورة مؤتمره الثامن ببندر سيري باجوان ، بروناي دار السلام من 1 إلى 7 محرم 1414هـ الموافق 21 - 27 يونيو 1993 م : (يجوز بيع العربون إذا قيدت فترة الانتظار بزمن محدود. ويحتسب العربون جزءا من الثمن إذا تم الشراء، ويكون من حق البائع إذا عدل المشتري عن الشراء ) . مجلة المجمع والله تعالى أعلم . أجابه، عضو اللجنة الشرعية : الشيخ أبو محمد الشامي العودة الى الأسئلة tawhed.ws | almaqdese.net | abu-qatada.com | mtj.tw * إننا - في منبر التوحيد و الجهاد - نحرص على نشر كل ما نراه نافعا من كتابات ، إلا أن نشر مادة " ما " لكاتب " ما " ، لا يعني بحال ؛ أن ذلك الكاتب يوافقنا في كل ما نقول ، و لا يعني ؛ أننا نوافقه في كل ما يقول في كتاباته الأخرى ، و الله الموفق لكل خير . * إننا - في منبر التوحيد والجهاد - لا ننشر إلا لكتّاب غلب عليهم الصلاح والصواب يوم نشرنا لهم، فإذا ما انحرفوا وغيروا و بدلوا -وغلب ذلك على كتاباتهم - توقفنا عن النشر لهم دون أن نزيل موادهم التي نشرناها من قبل وما شهدنا إلا بما علمنا وما كنا للغيب حافظين !

  مرحبا بكم في موقع الوكالة التونسية للتكوين المهني الجديد
مرحبا بكم في موقع الوكالة التونسية للتكوين المهني الجديد

مجلة الصور

"مركز التكوين في الحرف الفنية بنابل"
في إطار الاتفاقية المبرمة بين الوكالة التونسية للتكوين المهني ومقاطعة هينو ببلجيكا والمتعلقة بدعم تكوين المكونين في مجالات الخزف والسباكة الفنية والحدادة الفنية والبلور، يستضيف مركز التكوين في الحرف الفنية بنابل مجموعة من المكونين البلجيكيين (13 شخص) في الفترة الممتدة بين 13 و22 نوفمبر 2016 لمتابعة دورة تكوينية في اختصاص البلور.

المستجدات

 
بلاغ اعلامي

  

على إثر الحادث األليم الذي تعرضت له المكونة بمركز التكوين والتدريب المهني بسليانة يوم الثالثاء 13 أكتوبر 2016 تنقل السيد خالد بن يحيى المدير العام للوكالة التونسية للتكوين المهني إلى المستشفى لإلطمئنان أوال على الحالةالصحيةللمتضررةواالطالع على حيثيات هذا الحادث. وقد أكد الفريق الطبي الذي يتابعها عن كثب عن استقرار حالتها الصحية. هذا ونذكر أن المكونة قد تلقت طعنة بواسطةآلة حادةمن طرف متكون بالمركز،وقد تكفلت إدارة المركز بنقلها على جناح السرعةإلى المستشفى الجهوي بسليانة حيث تمت معاينة حالتها وإجراءالفحوصات الالزمة. كما تعلم الوكالةالتونسيةللتكوين المهني أنه سيتم تتبع الجاني قضائيا باسم المتضررة وباسم الوكالة التونسية للتكوين المهني. وانها ستقوم باتخاذ اإلجراءات الادارية والقانونية الالزمة في المجال بهدف عدم تكرار هذا الحادث في مراكز التكوين المهني. هذا وتتمنى كافة الاسرة التكوينية الشفاء العاجل للمعنية باألمر.

Read more...
 
صالون بعث المشاريع

 

صالون بعث المشاريع

مشاركة مراكز التكوين الراجعة بالنظر للوكالة التونسية للتكوين المهني بكل من ولاية قفصة وتوزر وقبلي في صالون بعث المشاريع الذي انتظم بنزل البلاص قفصة.

 

Read more...


-data-id--ee4a5d61-802d-4%25EF%25BF%25BD%25C3%259F%2520%2520%252a9%20%20%20%20%20%20x%20%20dM%20%20%20x%20%20dM%20%20%20%EF%BF%BD%EF%BF%BD%C2%A6eM%20%20%20%EF%BF%BD%EF%BF%BD%C2%A6eM%20%20%20%20%20%20%20%20%%C3%81%20%20%20%20%20%20%20%CB%9C%20%20DM%20%20%20%CB%9C%20%20DM%20%20%20%E2%82%AC,9EM%20%20%20%E2%82%AC,9EM%20%20%20